قواعد وحقوق

واجب كتمان الأسرار وسرّية المعلومات

Tystnadsplikt och sekretess - arabiska

عندما يذهب المرء الى مؤسسات الرعاية الصحية فمن المهم أن يشعر بالثقة بالعاملين الذين يلتقي بهم. أن الثقة مهمة ليشعر المرء بالطمأنينة ويجرؤ على الحديث بصراحة عن المشاكل الصحية والأعراض التي يعاني منها بالطريقة التي يمكنه فيها الحصول على الرعاية التي يحتاجها. ولذلك فإن جميع العاملين في مجال الرعاية الصحية والطبية مشمولون بواجب كتمان الأسرار.

Läs texten på svenska här

المبدأ الأساسي هو أنه لايجوز لأحد العاملين في مجال الرعاية الصحية إعطاء أية معلومات دون أن يوافق الشخص المعني على ذلك. وهذا يشمل مثلاً بيانات عن المرض الذي يعاني منه المرء أو العلاج الذي يحصل عليه أو عن الوضع الشخصي للمرء.يُحدَدّ واجب كتمان الأسرار في قانون الوصول الى المعلومات العلنية والسرية للعاملين في الدولة، مجالس المحافظات والبلديات بينما يتبع العاملون لدى مانحي الرعاية الصحية ضمن القطاع الخاص الأحكام الخاصة بواجب كتمان الأسرار في قانون أمان المرضى. ومن يخالف قانون كتمان الأسرار يمكن أن يُحاكم أمام محكمة أو يُعاقب بطرق أخرى من قِبل السلطات التي تُشرف على مجال الرعاية الصحية.

ويسود واجب كتمان الأسرار بين العاملين في مستشفى ما أو مركز للرعاية الصحية. فيجوز فقط لمن يعالجون المريض أن يتحدثوا فيما بينهم عن حالته الصحية أو ظروفه الشخصية. وهذا يعني مثلاً أن طبيباً ما يجوز له الحديث مع أحد زملائه فقط في حال كان الإثنان يقدمان الرعاية الصحية لذلك المريض.

إن واجب كتمان الأسرار يشمل كافة العاملين الذين يلتقي بهم المرء في مجال الرعاية الصحية. بغض النظر عمّا اذا كانوا يعملون في القطاع العام أو الخاص، وبغض النظر عمّا اذا كانوا أطباء، أو ممرضات/ممرضين أو طاقم عمل اداري. ويشمل واجب كتمان الأسرار أيضاً العاملين في الصيدليات.

To the top of the page