PSYKISK HÄLSA

معالجة بالتخليج الكهربائي

ECT - elbehandling - arabiska

متى يستخدم العلاج الكهربائي؟

عند الإكتئاب الشديد

العلاج الكهربائي ويسمى أيضا ECT أو معالجة بالتخليج الكهربائي، ممكن أن يكون شكل لعلاج العديد من الأمراض النفسية ومنها الإكتئاب الشديد والذين يفكرون بالإنتحار عند حالة الإكتئاب. ممكن أيضا أن يساعد العلاج الكهربائي عند الهوس وفي بعض حالات الذهان وإنفصام الشخصية.

ممكن أن يكون العلاج خيار إن لم تساعدك الأدوية أو إن حصلت على كثير من التأثيرات الجانبية أو إن كنت من كبار السن لأنك ممكن أن تكون أكثر حساسية للتأثيرات الجانبية للأدوية. ممكن أيضا أن يستخدم في حالات إكتئاب ما بعد الولادة الشديدة وذهان الرضاعة بإعتبار أن نتيجة العلاج الكهربائي تأتي بنتيجة أسرع من الأدوية.

من المهم الحصول على المعلومات قبل العلاج

من المهم قبل العلاج أن تحصل على معلومات عن خيارات العلاج المتاحة وكيف يسير العلاج ونوع النتيجة المتوقعة والتأثيرات الجانبية التي ممكن أن تحدث. من المهم أن تعلم ما يجب القيام به في حالة حدوث تأثيرات جانبية ومع أي جهة تتواصل.

من حقك الحصول على معلومات خاصة بالحالة التي تعيشها. ممكن في بعض الحالات  أن لا تطيق فهم المعلومات التي تحصل عليها. لذلك يفضل وجود شخص مقرب لك وقتها وستحصل على إمكانية طرح الأسئلة في مرات عدة وستحصل أيضا على معلومات مكتوبة.

من الجيد أيضا أن تتحدث مع طبيبك إن كان لديك أسئلة خلال فترة العلاج.

هكذا يسير العلاج الكهربائي

يعطى العلاج الكهربائي في المشفى

ستحصل دائما على العلاج الكهربائي في المشفى. وهذا لأنك ستكون تحت تأثير التخدير لفترة قصيرة خلال فترة جلسة العلاج. من الممكن أن ُتبيت في المشفى وممكن أيضا أن تأتي للمشفى للعلاج وتغادر بعد عدة ساعات إلى البيت.

من المعتاد أن يكون العلاج من خمس إلى إثنى عشرة جلسة

كثير من المرات تشعر بأن الأعراض خفت بعد عدة جلسات لكن من المعتاد أن يحتاج الأمر من خمس إلى إثنى عشرة جلسة قبل أن تشعر بالتحسن. ممكن أن تحتاج جلسات أكثر من ذلك لكن هذا من غير المألوف. يعطى العلاج الكهربائي من مرتين إلى ثلاث مرات إسبوعيا.

بعض الأناس يحتاجون إلى مرات متفرقة خلال فترات زمنية متساوية. على سبيل المثال فمن الممكن أن تأخذ جلسة أو جلستين في الشهر لتقليص إمكانية حدوث المرض مرة أخرى أو إن لم يساعد الدواء.

التحضيرات

بما أنك ستخدر لفترة قصيرة فستقابل طبيب التخدير قبل جلسة العلاج. سيقوم الطبيب بفحص جسدي وسيطلب منك عينة لفحص الدم. يريد الطبيب من بين الأمور الأخرى أن يعرف نسبة الأملاح في الدم ومن الممكن أن يفحص القلب بالتخطيط الكهربائي للقلب.

بعض الأدوية تقلل من نتيجة العلاج الكهربائي أو ممكن أن لا يناسب أخذها خلال جلسات العلاج. ستحصل على معلومات من الطبيب عن كيفية أخذ الأدوية خلال فترة العلاج.

سنقوم بتخديرك فلذلك لا تستطيع أن تأكل أو تشرب قبل جلسة العلاج. ستأخذ معلومات عن ساعات الصيام عن الطعام والشراب قبل جلسة العلاج. إن كنت تستخدم نظارة أو طقم أسنان فسيتم إزاتهما قبل جلسة العلاج.

ستكون دائما مخدر

سيتم توصيل أسلاك كهربائية إلى القفص الصدري  وإلى الرأس من أجل التخطيط الكهربائي للقلب وتخطيط أمواج الدماغ حين وصولك إلى غرفة جلسات العلاج كي نستطيع أن نتابع نشاط القلب والدماغ خلال جلسة العلاج.

طبيب التخدير سيكون متواجد طوال الوقت كي يراقب نبض القلب وكيفية التنفس. سيكون هناك طبيب أو ممرضة كي يقوموا بالعلاج الكهربائي.

ستستنشق غاز الأوكسجين في البداية لأن الجسم سيحتاج كمية إضافية من الأوكسجين خلال جلسة العلاج. سيتم بعدها تخديرك بمادة مخدرة سريعة التأثير وستعطى دواء مرخي للعضلات. الأدوية ستجعلك تنام مسترخي العضلات. كل الأدوية تحقن في الدم من خلال قثطار شرياني، هو خرطوم دقيق يغرز في شريان دموي في اليد أو الكوع. ستحصل على عضاضة لتعض عليها كي لا تؤذي الأسنان حين التشنج. سيتم وضعها في فمك بعد أن تخلد إلى النوم.

العلاج الكهربائي يسبب تشنج قصير

عند العلاج يتم إرسال نبضات كهربائية قصيرة من خلال الدماغ لبضعة ثوان. يرسل النبض إلى الدماغ بمساعدة نوع من الأقطاب الكهربائية الموضوعة على الرأس. هذا يؤدي إلى تشنج مراقب. عادة ما يستمر التشنج ما بين خمسة عشر إلى ستين ثانية. ستستيقظ بعد خمس إلى عشر دقائق من جلسة العلاج عندما ينتهي مفعول مادة التخدير.

إتضح بشكل جزئي فقط سبب النتيجة الجيدة لعلاج الكهرباء في معظم الأوقات. عند الإكتئاب يكون التوازن متغير بين بعض الناقلات العصبية والمستقبلات المرسلة للناقلات العصبية. هناك بحوث تدل على أن علاج الكهرباء يعدل هذا التوازن.

بعد العلاج الكهربائي

كيف يكون الشعور بعد جلسة العلاج؟

خلال جلسة العلاج لا تشعر بشىء لأنك تكون تحت تأثير المخدر. مدة التخدير قصيرة مما يجعل معظم الأشخاص لا يشعرون بالغثيان من المخدر. من الممكن أن تشعر بالإضطراب بعد الإستيقاظ.

بعض الإشخاص يشعرون بقليل من التعب وألم في الرأس مباشرة بعد جلسة العلاج. عادة ما تساعد الأدوية المخففة للألم التى لا تحتاج إلى وصفة طبية ومن الممكن أن تأخذ منها كأدوية وقائية قبل جلسة العلاج. من الممكن أن تشعر بألم ما بعد التمرين في العضلات بعد التشنج.

عادة ما تبقى فترة قصيرة بعد جلسة العلاج لمراقبة النبض وضغط الدم. إذا كنت مبيت في المشفى فسيتم أخذك إلى القسم. إن لم تكون مبيت فستبقى فترة قصيرة في المشفى قبل أن ترجع إلى البيت.

من الأفضل أن لا تقود السيارة بنفسك لأنك كنت تحت تأثير التخدير وحصلت على العلاج الكهربائي. من الأفضل أن يصحبك أحد المقربين لك.

التأثيرات الجانبية لجلسة العلاج

كل العلاجات ممكن أن تعطي تأثيرات جانبية ومن الأفضل أن تقارن مع الطبيب والمقربين لك بين إيجابيات وسلبيات جلسة العلاج.

من الممكن أن ينتج من العلاج الكهربائي إضطرابات في الذاكرة. عادة ما تكون هذه الإضطرابات مؤقتة وتكون عن ذكريات فترة المرض. بعض الإشخاص يشعرون بضعف في الذكرة لفترة طويلة. بما أن إضطرابات الذاكرة ممكن أن تحدث عندما يكون الشخص مكتئب فمن الصعب أن نعرف إن كان هذا الأمر بسبب المرض أم جلسة العلاج.

من الممكن تخفيف خطر إضطراب الذكرة إذا إعطي التيار في جهة واحدة من الدماغ، المسمى التحفيز من جانب واحد. هذه الطريقة هي أيضا أكثر طريقة إعتيادية في العلاج الكهربائي. في بعض الإوقات يحتاج الشخص أن يحصل على ما يسمى التحفيز من طرفين وهذا يعني أن يعطى التيار من الجهتين من الدماغ. يحدث هذا الأمر على سبيل المثال إذا كنت مريضا جدا أو إن لم يعطي التحفيز من جانب واحد أي مفعول.

تجربة جلسة العلاج

الإحساس بتجربة جلسة العلاج تتراوح من شخص لأخر. كثير من من تلقوا العلاج الكهربائي يرون أن هذا العلاج هو الأكثر تأثيرا وأسرع نتيجة، على سبيل المثال في حالات الإكتئاب الشديدة. وإذا مرض أحدهم من جديد فيرغب أن يحصل على هذا النوع من العلاج مرة أخرى.

بعضهم لا يرغب بالحصول على جلسة العلاج من جديد. هذا يعود على سبيل المثال على أنهم لا يرون أن جلسة العلاج فعالة أو أن الذاكرة ضعفت لفترة طويلة بعد جلسة العلاج.

إن لم تكن قد حصلت على العلاج الكهربائي من قبل فممكن أن يبدو الأمر غير مريح. من الممكن أن هذا الشعور يعود إلى أن تسمية جلسة العلاج في السابق كانت الصدمات الكهربائية، هذا المسمى خطأ لأن الأمر لم يكن متعلق بصدمات.

من المهم أن تحصل على المعلومات التي تحتاج إليها قبل جلسة العلاج كي تشعر بالإطمئنان.

سجل الجودة

نستخدم ما يسمى السجل الوطني للجودة لكي نستطيع أن نتابع و نحسن من جودة العلاج. يتم إعلامك كمريض عن السجل. إدخال المعلومات في السجل يكون تطوعيا و تستطيع متى تشاء أن تطلب إزالة معلوماتك الشخصية من السجل إن عدلت عن رأيك. المعلومات المدونة في السجل محاطة بطابع السرية وتستخدم فقط لتقييم العلاجات الكهربائية والبحوث المتعلقة بها.

تستطيع أن تحصل على معلومات بهذا الشأن من الطبيب المعالج.

نصائح للقراءة

الهيئة الوطنية للشؤون الإجتماعية والطبية أصدرت كتاب "مرشدي إلى رعاية آمنة" لتعزيز مشاركة المريض في الرعاية. تستطيع أن تحمل الكتاب كملف بي دي إف أو كتاب إلكتروني أو أن تستمع إليه ككتاب مسموع. يوجد إيضا كنسخة سهلة القراءة بعشر لغات مختلفة.

To the top of the page