معلومات مجمعة حول كوفيد-19

كوفيد-19 - بالعربية السهلة

Om Covid-19 - arabiska

يعود سبب الإصابة بكوفيد-19 إلى فيروس. ويشعر معظم الناس الذين يُصابون بكوفيد-19 بالإعياء كما لو أنهم مصابون بالزكام. بعض الناس يمرضون بشدة ويحتاجون إلى الرعاية في المستشفى.

يعود مرض كوفيد-19 إلى فيروس ينتمي إلى مجموعة فيروس كورونا.

انتشر المرض في أنحاء كبيرة من العالم، لذلك أطلق عليه اسم الجائحة.

اختر المقاطعة في أعلى الصفحة للحصول على المزيد من المعلومات حول القواعد التي تنطبق في المكان الذي تقيم فيه.

Läs texten på svenska här.

اللقاح المضاد لكوفيد-19

يوجد لقاح مضاد لكوفيد-19. يحميك هذا اللقاح من التعرض إلى المرض الشديد في حالة إصابتك بكوفيد-19.

أعراض كوفيد-19

بالنسبة لمعظم الناس، يكون كوفيد-19 مثل الزكام العادي أو الأنفلونزا.

ويتعافى معظم الناس بعد مرور حوالي أسبوع، بينما يمرض بعض الناس لمدة أطول.

فيما يلي الأعراض الشائعة لكوفيد-19:

  • سعال
  • حمّى
  • التهاب الحلق
  • سيلان الأنف أو أنف مسدود
  • تغيّر الشم والمذاق
  • صداع
  • آلام في العضلات
  • شعور بالغثيان
  • آلام المعدة
  • إسهال
  • صعوبة في التنفس
  • تعب.

بعض الناس يمرضون بشدة

يمرض بعض الناس بشدة بعد مرور حوالي أسبوع. حيث يصعب عليهم التنفس ويشعرون بضعف شديد في الجسم.

يزداد الخطر مع ازدياد العمر.

يزداد الخطر إذا كنت تعاني من زيادة مفرطة في الوزن

ويزداد الخطر إذا كنتِ حاملاً.

كما يوجد أمراض معينة يمكن أن تزيد من خطر التعرض للإعياء الشديد.

معظم الناس لا يحتاجون إلى إجراء اختبار كوفيد-19

من المهم أن تبقى في المنزل إذا شعرت بالمرض. معظم الناس لا يحتاجون إلى إجراء الاختبار. اقرأ المزيد في النص حول إجراء اختبار كوفيد-19.

متى وأين يجب طلب الرعاية الطبية؟

معظم الناس الذين يصابون بكوفيد-19 لا يحتاجون إلى طلب الرعاية. عادة ما يختفي المرض من تلقاء ذاته.

اتصل هاتفياً بالرقم 1177 إن كنت تحتاج إلى مساعدة لمعرفة ما يجب فعله. يجيب على الهاتف فريق التمريض. ويمكنهم مساعدتك في معرفة مكان الرعاية الذي يجب التوجه إليه إذا دعت الحاجة.

يتكلم الممرضون السويدية والإنجليزية. ويمكن في بعض الحالات الحصول على مساعدة بلغات أخرى.

اتصل بالرقم 00 77 11-771 46+ إذا كنت تتصل من هاتف يحمل رقمًا أجنبيًا.

إذا كانت الحالة عاجلة

اتصل مباشرة بمركز الرعاية الصحية أو العيادة المناوبة إذا كانت لديك إحدى الأعراض أو بضعة الأعراض التالية:

  • يزداد الإعياء بسرعة كبيرة.
  • لديك صعوبة في التنفس حتى عندما ترتاح.

اطلب الرعاية في عيادة الطوارئ إذا لم يمكنك الاتصال بمركز الرعاية الصحية أو العيادة المناوبة.

كيفية انتشار عدوى كوفيد-19

غالبًا ما ينتشر كوفيد-19 عندما يقوم الشخص المصاب بالعطس أو السعال. حيث تتكوّن قطيرات صغيرة تحتوي على الفيروس، ويمكنك أن تصاب بالعدوى إذا دخلت تلك القطيرات إليك.

كما يمكن أن تقع تلك القطيرات على الأغراض المختلفة. وعند ملامسة تلك الأغراض، من الممكن أن يدخل الفيروس إليك. إلا إن خطر الإصابة في هذه الحالة ضئيل.

إذا كنت مصابًا بكوفيد-19 فيمكنك أن تنقل العدوى إلى الآخرين على الرغم من أنك لا تشعر بأنك مريض بنفسك.

إذا كنتِ حاملاً

قد يكون المرض مجهدًا جدًا إذا مرضتِ أثناء فترة الحمل.

يزداد خطر الإصابة بمرض شديد إذا لم تحصلي على اللقاح.

قد يولد الطفل بصورة مبكرة إذا أصبتِ بالمرض خلال النصف الثاني من فترة الحمل.

إذا أصبتِ بكوفيد-19، قد تحتاجين إلى الولادة عن طريق عملية قيصرية.

تحدثي إلى القابلة الخاصة بك أو الطبيب. بإمكانهما توجيه النصائح إليك.

معظم الحوامل اللواتي حصلن على اللقاح لا يتعرضن إلى المرض الشديد.

في فترات الرضاعة

يمكنك الإرضاع على الرغم من الإصابة بكوفيد-19.

يمكنك الحصول على نصائح ومساعدة في مركز الرعاية الصحية للأطفال.

العلاج

معظم الناس لا يحتاجون إلى أي علاج لكوفيد-19.  يوجد أشياء يمكنك فعلها لتحسين حالتك.

يحتاج بعض الناس إلى علاج في المستشفى. على سبيل المثال، يمكن للذي يذهب إلى المستشفى الحصول على الأوكسيجين للتنفس على نحو أفضل.

بعض الناس يمرضون بشدة ويحتاجون إلى الرعاية وإلى جهاز التنفس الاصطناعي. ويتم تنويمهم في تلك الحال. يسمى ذلك بالرعاية المكثفة.

To the top of the page